سلام أبو ناصر: هل يمكن للسلاحف أن تطير؟

دائمًا، كانت تساورني الشكوك تجاه فصلي الربيع والخريف، فهما ليسا مجرد فضلات مناخية مغلفةٍ بإسقاطات زمنية متممة للطبيعة، أو استعراضً للآلهة في قدرتها على...

ميشيل كيلو: موسكو: الأسد ونحرق البلد

 إذا كان هذا التشابك الذي أفصحت عنه التصريحات يفسّر ما خفي من سياسات روسيا تجاه وطننا، لماذا فاتنا المغزى العميق لحديث بطريرك روسيا عام...

حسام الدين محمد: كيف السبيل إلى الخلاص من مخالب الشيطان؟ – قراءة في رواية...

هل يمكن لعمل أدبي أن يتلبّس الانسان ويعايشه معايشة النفَس ويقيم معه في نومه وقيامه؟ هذا ما حصل لي مع رواية زمن الموت والورود للروائي...

إلياس خوري: الهناك صار هنا

إنهم يسجنون الشعراء: انتهت اللعبة القديمة كلها، وبدأت-مع انتصار الثورات المضادة العربية، ومع إعلان إسرائيل عن حقيقتها العنصرية الصارخة وبأنها دولة يحكمها المستوطنون-مرحلة...

ساغاوا شيكا: أكورديون ممزّق وحصانٌ أبيض

  محيط من الذكريات شَعرٌ أشعثُ، صدرٌ بارزٌ، امرأةٌ مجنونةٌ هائمةٌ على وجهها. كلماتٌ بيضاءُ تتكسّرُ على محيط شفقي. أكورديون ممزّق، حصانٌ أبيضُ، وحصانٌ أسودُ يعبرانه هائجين، يُرغيان. ■ ■...

عادل بشتاوي: هل تواجه العربية “الفصحى” مصير اللاتينية الكلاسيكية؟

  الأصل في الكلام النطق لا الكتابة، وأساس الكلام المحكيّات لا الفصحى التي ابتكرها، كما يبدو، كتبة الملوك والكهنة والشعراء، وغيرهم. ويمكن تحديد بعض الكلام...

ميخائيل سعد: يوم في سجن كندي

  لم يسعفني الحظ، خلال الأربعين سنة التي عشتها في البلاد العربية، أن أزور أحد السجون السعودية. ولكن عندما وصلت إلى كندا عام 1989، كنت...

عادل بشتاوي: الفصل 19 من رواية بقايا الوشم

رفع هشام زهوراً اشتد اخضرار سيقانها فارتخت من طول وجودها في الماء وادخلها كيساً فتحه وسام واسعاً، ثم اخذ الكيس وربط فتحته ووضعه على...